تبرع لمراكز تحفيظ القرآن | تصدق لمراكز تحفيظ القرآن | بناء مراكز تحفيظ القرآن

مراكز تحفيظ قراّن

"القرآن الكريم" ... كتاب المسلمين الأول ومعجزة نبيهم عليه أفضل الصلاة والسلام. تعهّد الله بحفظه فقال: " إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ " (الحجر - 9)، بيّن لهم أسس السعادة في الدنيا والآخرة. فهو حبل الله المتين وصراطه المستقيم. وعملاً بقول نبينا، عليه الصلاة والسلام: "خيركم من تعلَم القرآن وعلّمه" (رواه البخاري). تفاخر "قطر الخيرية" بقيمها الإسلامية وتأخذ على عاتقها واجب حمل كتاب الله إلى الناس كافة وتدعوك لتكون شريكاً لها في هذا المسعى الجليل.

كن عوناً لنشر "ُسُنة" مُدارسَة القرآن

يواجه المسلمون في مناطق شتى الكثير من الصعوبات والعوائق لحفظ كتاب الله أو تعليمه لأبنائهم، بسبب بعد المسافات عن مراكز تحفيظ القرآن أو لأسباب ثقافية واجتماعية، كعدم معرفة اللغة العربية. ومن بين الأعمال التي نقوم بها عبر مشاريع مراكز تحفيظ القرآن: ● تعليم القرآن والحديث. ● تدريس اللغة العربية للأطفال والكبار. ● تخصيص أماكن لتحفيظ النساء كتاب الله وتعليم تعاليم دينهن. ● توفير الوسائل التي تعين على حفظ وتلاوة القرآن الكريم بشكل ميسّر. ● تدريس السيرة النبوية ومختلف المراحل المهمة في تاريخنا الإسلامي. ● إحياء ليالي شهر رمضان المبارك، عبر تنظيم المحاضرات والندوات. تبرعك يساهم في جعل آيات القرآن الكريم تُتلى، حول العالم، آناء الليل وأطراف النهار.