قطر الخيرية تنظم اللقاء السنوي العاشر للراغبين في

قطر الخيرية تنظم اللقاء السنوي العاشر للراغبين في الابتعاث


18/06/2017 |


نظمت قطر الخيرية اللقاء السنوي العاشر، للطلاب الراغبين في الابتعاث للخارج، حرصاً منها على تعريفهم على الخطوة التي يقبلون عليها، وذلك بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي، ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، وبحضور عدد كبير من الطلاب الذين خاضوا رحلة الابتعاث لبريطانيا والولايات المتحدة.

من جانبه قال ناصر المغيصيب، مدير إدارة البرامج المجتمعية بقطر الخيرية: ان هذه الفعالية التي تقيمها قطر الخيرية تعد دعما لدور وزارة التعليم والتعليم العالي ووزارة التنمية الادارية والعمل والشؤون الاجتماعية، من أجل تعريف الطلاب المبتعثين بما هم مقبلين عليه من مسؤوليات، وكيف يمكنهم أن يتعاملوا معها.

وأضاف: التخطيط هام جداً لكل خطوة يقبل عليها الإنسان، ومن بين ذلك التخطيط للسفر للخارج، والملتقى يعلم الطالب، كيفية اختيار تخصصه بشكل صحيح، واختيار الجامعات التي يمكنه أن يدرس فيها، وكيفية التعايش في الدول التي يسافر إليها، وقدمنا العام الماضي دليل المبتعث، الذي يوضح أهم الأماكن في بريطانيا، والتي يمكن أن يلجأ إليها الطالب.

وأكد المغيصيب على أن قطر الخيرية حريصة على توسعة دائرة شراكاتها، سواء مع مؤسسات القطاع الخاص، أو القطاع العام، حرصاً من الجمعية على تحقيقها دورها المجتمعي والإنساني على أكمل وجه.

وفي بداية كلمته تقدم السيد صالح المفتاح، رئيس قسم القبول والتسجيل بإدارة الابتعاث الحكومي بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، بالشكر لقطر الخيرية على تنظيمها للحدث للعام العاشر على التوالي، ما يثبت حرص الجمعية على تعريف الطلاب بكل ما يتعلق بالابتعاث قبل أن يقبلوا على هذه الخطوة.

وقدم المفتاح شرحاً مفصلاً، حول الشروط الواجب توافرها للابتعاث، والخطوات الواجب على الراغبين في الابتعاث اتباعها ليحصلوا على هذه الفرصة، والمميزات التي يمكن أن تطرأ على حياة المبتعث مهنياً ومادياً من خلال الابتعاث.

 

وقدمت سمية الانصاري، ممثلة قسم الابتعاث الخارجي في وزارة التعليم والتعليم العالي، شرحاً مفصلاً لدور الوزارة في عملية الابتعاث، وما تقدمه للطلاب من تسهيلات، وحرصت على استقبال اسئلة الحضور، من أجل إثراء الحوار والتعرف على المشكلات التي يخضون أن تكون حائلاً في رحلة ابتعاثهم.

وقال عبد الله البكري، ممثل قطر الخيرية في برنامج "مبتعث": تكمن أهمية الحدث في مساعدة الطلاب، خاصةً خريجي الثانوية العامة، والراغبين في استكمال دراستهم في الخارج، وقد تم اختيار بريطانيا والولايات المتحدة، كونهما الدولتان اللتان تشهدان إقبالا كبيراً من الطلاب القطريين على برامج الابتعاث.

وأضاف: اللقاء يتم بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي، ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، حرصاً من قطر الخيرية على لقاء مؤسسات الدولة بالطلاب الراغبين في الابتعاث والتعرف على الخطوات التي يقبلون عليها، والجمعية تتعاون أيضاً مع الملحقية الأمريكية والبريطانية، ما يسهم في تيسير الخطوات التي يقبل عليها الطالب.

واختتم اللقاء بكلمات لمسؤولي البعثات، وتقديم من قبل الطلاب المبتعثين في الفترة الحالية، ومن أنهوا رحلة ابتعاثهم، لتجربتهم في الخارج، ما ساهم في تعرف كافة الحضور عن رحلة الابتعاث عن قرب، مشيدين بدور قطر الخيرية وباللقاء الذي ساهم في تعرف الجميع على الابتعاث للخارج عن قرب.

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019