اخبار قطر الخيرية الاربعاء11/07/2018

اخبار قطر الخيرية الاربعاء11/07/2018


11/07/2018 |


قطر الخيرية ومفوضية اللاجئين توقعان اتفاقية لمساندة 30 ألف عائلة سورية لاجئة بلبنان والأردن

جنيف، سويسرا، 11 يوليو 2018، ضمن اتفاقية الشراكة والتعاون الاستراتيجية الموقعة بين قطر الخيرية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وفي إطار جهودهما نحو مساعدة اللاجئين السوريين، وقع كل من سعادة الشيخ حمد بن ناصر آل ثاني، رئيس مجلس إدارة قطر الخيرية، والسيد فيليبو غراندي المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين  اتفاقية لتوفير دعم قيمته أكثر من عشرة مليون دولار أمريكي لصالح أسر اللاجئين السورين الأكثر احتياجاً في الأردن ولبنان من خلال توفير المساعدات النقدية للتخفيف من معاناتهم وتوفير احتياجاتهم الأساسية.

ويمثل التمويل لهذه المبادرة التابعة للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الأول من نوعه من أي جهة مانحة في الوقت الذي تشهد فيه مفوضية اللاجئين عجز في تمويل برامج المساعدات النقدية والتي بمثابة شريان حياة للآلاف من عائلات اللاجئين السوريين.

وستمكن الاتفاقية مفوضية اللاجئين من توفير المساعدة النقدية إلى أكثر من 30  ألف عائلة سورية تضم 150 ألف لاجئ الأكثر ضعفاً واحتياجاً في لبنان والأردن حتى نهاية هذا العام. حيث يعيش ما يقارب 89% من اللاجئين في الأردن، ونحو 71% من اللاجئين في لبنان تحت خط الفقر، فيما يصل عدد من هم بحاجة للمساعدات النقدية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا نحو 1.2 مليون شخص.  

وقد أشاد السيد خالد خليفة، الممثل الإقليمي للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لدول مجلس التعاون الخليج العربية، بالشراكة والتعاون مع قطر الخيرية قائلاً: "إن تبرع قطر الخيرية هو الأول من نوعه من أي جهة مانحة لصالح المبادرة الخاصة بمفوضية اللاجئين ويعزز من شراكتنا البناءة كما يرسخ من حسهم الإنساني لتلبية الاحتياجات الأساسية مثل الإجار والرعاية الصحية لمئات الآلاف من العائلات التي ضاقت بها السبل."

ومن جانبه أكد السيد يوسف بن أحمد الكواري، الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية، عن أهمية مساعدة اللاجئين، قائلاً: "يواجه اللاجئون السوريون صعوبات تفوق الخيال لتلبية احتياجاتهم الأساسية وذلك بعد بحثهم عن الأمان لأكثر من سبعة أعوام في بعض الأحيان ولذلك علينا أن نفعل كل ما في وسعنا لمساندة الأشخاص الذين هم ضحايا ظروف خارجة عن إرادتهم. إن هذه المبادرة التابعة لمفوضية اللاجئين تتيح لنا وللجميع فرصة أخرى لدعم اللاجئين بشكل مباشر من خلال المساعدات النقدية."

وقد اعربت كل من قطر الخيرية ومفوضية اللاجئين عن تطلعهم لاستمرار شراكتهم لمساعدة اللاجئين والنازحين حول العالم.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية تأكيداً على حرص قطر الخيرية على تعزيز الشراكات مع المنظمات الإنسانية الدولية وخاصة مفوضية اللاجئين من أجل التعاون المشترك لإيصال المساعدات الإنسانية إلى النازحين واللاجئين عبر العالم.

إن لقطر الخيرية ومفوضية اللاجئين سجلاً حافلاً من التعاون المشترك شهد العديد من اتفاقيات الشراكة بينهما لصالح اللاجئين والنازحين في كل من سوريا واليمن وميانمار والعراق والصومال وبنجلاديش، تقدر قيمتها بحوالي 23 مليون دولار أمريكي.

وفي إطار التعاون والشراكة بين قطر الخيرية ومفوضية اللاجئين والتي تطورت الى مستوى استراتيجي من خلال الاتفاق على العمل المشترك في عدد من الدول التي تشهد أزمات إنسانية، فقد خصصت قطر الخيرية العام المنصرم مبلغ ما يزيد عن 16 مليون دولار أمريكي للاجئين الروهنغيا وللمتضررين من الأزم الإنسانية في الصومال.

ويشار إلى أن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تعمل عن كثب على حماية ومساعدة أكثر من 68 مليون لاجئ ونازح وطالبي لجوء حول العالم وتسعى لإيجاد حلول دائمة لمحنتهم. كما تقود وتنسق الجهات العالمية للاستجابة لأزمات اللاجئين وتعزز الشراكات مع الجهات الحكومية والغير حكومية والمجتمع المدني وغيرهم لإجاد برامج  ووسائل متعددة لدعم اللاجئين والنازحين حول العالم.