قطر الخيرية تطلق برنامجا للجاليات غير العربية

قطر الخيرية تطلق برنامجا للجاليات غير العربية


27/11/2018 |


  • يتضمن البرنامج أنشطة تعليمية لتلاوة القرآن ومسابقات للأطفال ودورات تدريبية للنساء.

في إطار استمرار فعاليات برنامج "تواصل" الذي ينفذه مركز قطر الخيرية لتنمية المجتمع – الخور / رجال بالتعاون مع مركز الأصدقاء الثقافي التابع لقطر للجمعية، تمت إقامة العديد من الأنشطة التعليمية والثقافية والأسرية والمسابقات المتنوعة لصالح أبناء الجاليات غير الناطقة بالعربية بالخور، حيث وصل عدد المشاركين فيها أكثر 150 شخصا من السيدات والأطفال، كما يُنتظر أن تستمر هذه الأنشطة وتقام أنشطة أخرى جديدة خلال العام القادم.

وقد جاء تنفيذ هذه الأنشطة بهدف تعريف أبناء هذه الجاليات بمبادئ الدين الإسلامي وتعزيز أواصر التواصل فيما بينهم، وتقديم خدمات ثقافية وتربوية لهم ولأبنائهم، واطلاعهم على ثقافة المجتمع القطري.

أنشطة للسيدات

وتضمن برنامج "تواصل" عدة أنشطة من أهمها "تمهيد المرأة" وهو نشاط تعليمي للسيدات بدأ به المركز في شهر أكتوبر الماضي والذي سيستمر حتى نفس الشهر من العام القادم، حيث تتلقى من خلاله 15 سيدة دورسا في تعليم القرآن الكريم (سورة يس) والتجويد (أحكام النون الساكنة والتنوين والمدود)، والحديث النبوي الشريف (أحاديث مختارة)، وفقه العبادات وتاريخ الإسلام (عصر الخلفاء الراشدين)، تقدمها السيدة/ سميحة عبد الصمد المتخصصة في الدراسات الإسلامية والعلوم الشرعية، كما ينوي المركز إطلاق نشاط آخر للرجال تعميما للفائدة على الجميع.

كما أقام المركز خلال الشهر الماضي والحالي مسابقات للأطفال، شارك فيها حوالي 80 طفلا وطفلة غطت المجالات الدينية والتاريخية والرياضية، كما ينتظر أن تتم إقامة مسابقات أخرى في الشهور القادمة، ويدرس المركز إقامة أنشطة أخرى في شهر رمضان المبارك، وخلال عيدي الفطر والأضحى لإدخال الفرحة إلى قلوب أبناء الجاليات في هذه المناسبات السارة.

 

 

دورة تربوية

وعلى نحو متصل وضمن برنامج "تواصل" تم أيضا تنظيم دورة استشارية حضرتها 60 امرأة والتي قدمها السيد ناصر الدين المتخصص في الاستشارات العائلية بهدف تعزيز التربية السليمة للطفل وإدارة الأسرة على أسس ثابتة تبعدها من الخلافات، كما قدمت السيدة/ جسيرة الطبيبة في عيادات باركو، محاضرة عن اتباع نمط صحيح للحياة والابتعاد عن الممارسات الخاطئة في الجوانب الصحية والنفسية النتعلقة بتربية الأطفال.

وفي تصريح له، قال السيد ساجد الرحمن، أحد كبار المنظمين لأنشطة الجالية الهندية: إن برنامج  "تواصل" من قطر الخيرية مبادرة مفيدة للجاليات غير الناطقة بالعربية في مدينة الخور،  حيث  أنه مثل هذه الأنشطة مناسبة جداً لأطفالهم وأسرهم ونسائهم، مشيرا إلى أن الجاليات تستمتع بالاطلاع على الثقافة المحلية، والقيم الأخلاقية التي تتعلمها عبر هذا البرنامج.

الجدير بالذكر بأن "تواصل" أحد البرامج الذي خصصته قطر الخيرية لتوفير خدمات ثقافية، واجتماعية، وأسرية، وتعليمية لأبناء الجاليات غير الناطقة باللغة العربية في الخور والذخيرة، وتعزيز التواصل فيما بينهم.