مساعدات إغاثية عاجلة من قطر الخيرية لنازحي إدلب

مساعدات إغاثية عاجلة من قطر الخيرية لنازحي إدلب


02/01/2020 | حملات


مساعدات إغاثية عاجلة من قطر الخيرية لنازحي إدلب

في استجابة إنسانية عاجلة للوضع المأساوي في ريف ادلب بسبب موجات النزوح الكبيرة التي تتزامن مع برودة الشتاء القارس، تقوم قطر الخيرية بتقديم مساعدات إنسانية ضمن حملتها "دفء وسلام" لعشرات الآلاف من السوريين المهجرين، غالبيتهم من الفئات الضعيفة، كالنساء والأطفال وكبار السن، الذين هم في أمس الحاجة إليها.

وتتضمن المساعدات المقدمة في إطار الحملة، مواد غذائية ومواد إيواء، حيث تشمل المواد الغذائية توفير وجبات ساخنة لـ 3000 نازح بشكل يومي ولمدة شهر كامل، فيما تشمل مواد الايواء توفير وسائل التدفئة والبطانيات والملابس، وغيرها من مستلزمات الشتاء الضرورية   لـ 1000 عائلة، لإعانتهم على مقاومة برودة الجو في المناطق التي اضطروا للنزوح إليها.

ظروف قاسية

ويشهد ريف ادلب حركة نزوح غير مسبوقة منذ أسبوع باتجاه الحدود التركية، تزامنت مع الظروف الشتوية القاسية التي تزيد من تفاقم الوضع الانساني حيث اضطرت العائلات الى الفرار من الأمطار الغزيرة ودرجات الحرارة المنخفضة في الليل والتي اقتربت من درجة التجمد. وتشير الأمم المتحدة في تقرير لها أن عدد النازحين السوريين بلغ أكثر من260,000 ألف شخص من ريف ادلب.

وتحث قطر الخيرية أهل الخير الكرام في قطر على التفاعل مع الحملة ومساعدة نازحي إدلب والمبادرة لمنح الدفء لآلاف النساء والأطفال والمرضى الذين أصبحوا في العراء أو يسكنون في الخيام، وذلك بتوفير ما يحتاجونه من الغذاء ومواد الإيواء والتخفيف من معاناتهم الإنسانية، خصوصا أنها تأتي في ظل ظروف مناخية صعبة. 

طرق التبرع

ويمكن التبرع للحملة مباشرة عبر نقاط التحصيل التابعة لقطر الخيرية، أو التواصل مع مركز خدمة العملاء 44667711 ، أو من خلال الموقع الالكتروني www.qch.qa/sos  . وكذلك عبر تطبيقها www.qch.qa/app أو عبر الرسائل النصية  SMS بإرسال الرمز  SOS   إلى 92642  للتبرع بـ 100 ر.ق، أو  92428 للتبرع بـ 500 ر.ق .

"دفء وسلام"

وتأتي إغاثة إدلب ضمن حملة الشتاء "دفء وسلام" التي دشنت في الشهر الماضي انطلاقا من مخيمات اللاجئين السوريين والفلسطينيين في الأردن، لمواجهة مخاطر الشتاء، وينتظر أن يستفيد منها أكثر من نصف مليون شخص.

وتركز الحملة على المتضررين في الدول التي تشهد ظروفا استثنائية مثل سوريا وفلسطين والشرائح الفقيرة في الدول التي تواجه شتاء قارسا تصل فيه درجات الحرارة إلى ما دون الصفر.

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2020