قطر الخيرية توقع اتفاقية جديدة مع الاوتشا في مجال

قطر الخيرية توقع اتفاقية جديدة مع الاوتشا في مجال التغذية


27/07/2020 | المركز الاعلامي


يستفيد منها الأطفال والحوامل والمرضعات شمال سوريا

قطر الخيرية توقع اتفاقية جديدة مع الاوتشا في مجال التغذية

 

وقعت قطر الخيرية اتفاقية تعاون وشراكة مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية OCHA في تركيا، لتقديم الخدمات في مجال تغذية الأطفال والحوامل والمرضعات في المناطق الأكثر ضعفا وحاجة والتي تعاني من حالات سوء التغذية الشديد في منطقة ريف حلب شمال سوريا. ومن المتوقع ان يبلغ عدد المستفيدين المباشرين من المشروع 11,360 ام حامل او مرضع، كما سيصل عدد الاطفال تحت 5 سنوات 24,000 طفل.

وبلغت قيمة المشروع حوالي تسعمائة ألف ريال مقدمة من مكتب الأمم المتحدة OCHA، وتقوم قطر الخيرية عن طريق مكتبها في تركيا وفرقها الميدانية بمراقبة وتنفيذ المشروع والمتابعة الدورية له على مدار عام كامل، حيث بدأ المشروع مع بداية شهر يوليو 2020 ويستمر حتى نهاية شهر يونيو 2021.

احتياجات غذائية

ويهدف المشروع إلى دمج عمل قطاعات التغذية والصحة والنظافة الشخصية لإيصال خدمات متكاملة للمستفيدين، وستقوم قطر الخيرية بتوفير الخدمات المتكاملة والمطلوبة بشدة والتي تركز على الاحتياجات الغذائية المنقذة لحياة للأطفال تحت سن الخامسة والنساء الحوامل والمرضعات لكل من النازحين والمجتمعات المضيفة لهم في المناطق المستهدفة في محافظة حلب (جرابلس والغندورة والباب والراعي وعريمة) من خلال إنشاء 5 فرق استجابة سريعة من شأنها توفير الفحص والمتابعة والعلاج لحالات سوء التغذية الحاد الشديد SAM  وحالات سوء التغذية الحاد المتوسط MAM ، وتقديم المشورة لمقدم الرعاية مع جميع الاحتياطات ومعدات الوقاية الشخصية اللازمة ضد فيروس كورونا المستجد.

أنشطة مختلفة

ويتألف المشروع من عدة أنشطة مختلفة، يتم تنفيذها في المناطق المستهدفة ويتم التركيز على المخيمات والتجمعات السكنية. وتعمل فرق الاستجابة السريعة على رصد حالات سوء التغذية عند الأمهات الحوامل والمرضعات والاطفال تحت 5 سنوات، ومعالجة حالات سوء التغذية المتوسطة والشديدة التي تم رصدها وإحالة حالات سوء التغذية الشديد الى مراكز العلاج المختصة ومتابعة الحالات بعد التخريج.

وقال الدكتور  أحمد العبدالله، مسؤول قسم التغذية في مكتب تركيا، إن قطر الخيرية تعطي مشروعات الصحة والتغذية اهتماماً كبيراً، حيث نفذت خلال العامين 2018/2019 العديد من اهم المشروعات لدعم قطاع التغذية في شمال سوريا وذلك بدعم 11 فريق استجابة سريع في حلب وادلب  وتامين سيارات إسعاف ودعم لمدة عام كامل بالإضافة الى توزيع المغذيات الدقيقة  والمكملات الغذائية للنساء الحوامل والمرضعات والأطفال تحت 5 سنوات بالإضافة إلى اجراء حملات التوعية الفردية والجماعية لمقدمات الرعاية الصحية ، فضلا عن تقديم الدعم للمراكز الصحية في مواجهة فيروس كورونا.

يذكر ان هذه الاتفاقيات والشراكة بين قطر الخيرية ومكاتب الأمم المتحدة ليست الأولى، فقد تم توقيع اتفاقية منذ عدة أيام مع المكتب الأممي لتنسيق الشؤون الإنسانية OCHA وذلك لمواجهة فيروس COVID19 في الشمال السوري، بالإضافة لتوقيع عدة مذكرات تفاهم مع منظمة اليونيسيف لتزويد فرق التغذية بالمكملات الغذائية وزبدة الفستق لتوزيعها اثناء الجولات الميدانية لفرق الصحة المجتمعية.

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2020