تنفذها قطر الخيرية بالتعاون مع اليونيسف إطلاق

تنفذها قطر الخيرية بالتعاون مع اليونيسف إطلاق المرحلة الثالثة للحملة التوعوية "أبطال في مواجهة كورونا"


02/09/2020 | المركز الاعلامي


 

 

تنفذها قطر الخيرية بالتعاون مع اليونيسف

إطلاق المرحلة الثالثة للحملة التوعوية "أبطال في مواجهة كورونا"

 

ـ تركز المرحلة الثالثة على الدعم النفسي الاجتماعي وهي موجهة لأولياء الأمور

 

بعد الانتهاء من تنفيذ مرحلتيها الأولى والثانية؛ تواصل قطر الخيرية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسف» تنفيذ المرحلة الثالثة للحملة التوعوية: #أبطال_في_مواجهة_كورونا عبر شبكات التواصل الاجتماعي باللغتين العربية والإنجليزية، وهي موجّهة للأطفال وأسرهم وأفراد المجتمع، بغرض تعزيز الإجراءات الاحترازية الخاصة في مواجهة فيروس كورونا ودعم جهود الحدّ من مخاطر انتشاره.

وتركز المرحلة الثالثة للحملة التي انطلقت مطلع الأسبوع الحالي على الدعم النفسي الاجتماعي، وتتضمن رسائل إرشادية ونصائح لأولياء الأمور من الآباء والأمهات والمربين حول كيفية التعامل مع الأطفال واليافعين وتقديم الدعم اللازم لهم في ظل الأوضاع غير الطبيعية المرتبطة بظروف كورونا، وبقائهم في المنزل لمدد غير اعتيادية، وعدم قدرتهم على ممارسة أنشطتهم الحركية والترفيهية، فضلا عن البعد عن أصدقائهم والأشخاص الأعزاء عليهم، وذلك بهدف الحرص على أسرة خالية من الضغوط والتضجر الملازم للبقاء في المنازل والإجراءات الوقائية المفروضة بسبب فيروس كوفيد 19، وتوفير النصائح الخاصة بأمان الأطفال على الانترنت.

 وكانت قطر الخيرية بالتعاون اليونيسف قد حرصتا في المرحلتين الأولى والثانية لحملة "أبطال في مواجهة كورونا" خلال شهري يونيو ويوليو الماضيين على نشر منشورات وكتيبات توعوية مصوّرة باللغتين العربية والانجليزية تخاطب الأطفال واليافعين مباشرة عبر موقع «قطر الخيرية» الإلكتروني وحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي والتي من شأنها أن تشجعهم على الالتزام بالسلوكيات الوقائية والتقيّد بالإجراءات الاحترازية، بغرض الحدّ من انتشار فيروس كورونا «كوفيد - 19»، وكانت هذه المنشورات مكونة من جزئين رئيسين الأول بعنوان: " أفعلُ ولا أفعل " والثاني بعنوان: " أكتشفُ كنوز بيتي" ، مع إتاحة التفاعل معهما من خلال التلوين أيضا. وقد تم إنتاجها من قبل فريق متخصص في قطر الخيرية اعتمد في محتواها على عبارات سهلة وسلسلة، ورسوم وتصاميم وألوان جذابة تناسب الشرائح المستهدفة، وتراعي خصائص البيئة الخليجية والعربية.

الجدير بالذكر أن قطر الخيرية واليونيسف تتمتعان بتاريخ حافل وطويل من التعاون لدعم الأطفال والشباب، وقد توج هذا التعاون بتوقيع مذكرة تفاهم استراتيجية في شهر سبتمبر 2019 بنيويورك من قبل الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية السيد يوسف بن أحمد الكواري والمديرة التنفيذية لـ "اليونيسف" السيدة هنرييتا فور، لتأطير جهود التعاون القائمة وخدمة احتياجات الأطفال والشباب الذين يعيشون في ظروف صعبة وتحسين فرصهم في الحياة.

وفضلا عن التعاون بين الجهتين في المجال التوعوي لمواجهة مخاطر كورونا من خلال هذه الحملة المتواصلة؛ فقد سبق لقطر الخيرية واليونيسف أن وقعتا في شهر أبريل الماضي اتفاقيتين بمبلغ مليوني دولار لتلبية الاحتياجات الإنسانية الناجمة عن انتشار تفشي فيروس كورونا في سوريا والأردن.

 

 

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2020