على مساحة إجمالية قدرها 5500 متر مربع ..قطر الخيرية تنفذ مشروع إنشاء مبنى القاعات الدراسية بجامعة الأقصى

على مساحة إجمالية قدرها 5500 متر مربع ..قطر الخيرية تنفذ مشروع إنشاء مبنى القاعات الدراسية بجامعة الأقصى


23/08/2015 |


رئيس جامعة الاقصى:

  • مشروع إنشاء مبنى القاعات الدراسية بجامعة الأقصى يحقق طموحا وهدفا لكل الفلسطينيين الذين يستفيدون منه
  • قطر الخيرية ما فتئت تساهم في كل ما من شأنه دعم الفلسطينيين

بدأ مكتب قطر الخيرية في قطاع غزة بتنفيذ مشروع إنشاء مبنى القاعات الدراسية بجامعة الأقصى بغزة، انطلاقا من تجهيز الموقع المخصص ومباشرة أعمال الحفريات لوضع الأساسات.

ومن المقرر أن يستمر العمل في هذه المشروع الذي يأتي في سياق جهود قطر الخيرية لتأهيل المرافق التعليمية بقطاع غزة لمدة عام كامل، بما يضمن توفير بيئة صحية جامعية وتعليمية مناسبة للطلبة والمحاضرين والموظفين والإداريين داخل جامعة الأقصى.

خدمة القطاع

وخلال زيارة لمدير مكتب قطر الخيرية في قطاع غزة المهندس محمد أبو حلوب، إلى مقر الجامعة برفقة وفد من قسم الإنشاءات بالجمعية للاطلاع على سير العمل؛ حيث كان في استقباله نائب رئيس الجامعة الدكتور محمد رضوان وطاقم إداري رفيع، أوضح أن المشروع جزء من الجهود المبذولة في خدمة القطاع لضمان استمرارية وكفاءة تشغيل المؤسسات التعليمية، وذلك في ظل سوء حالة المباني والمرافق الموجودة خاصة في الحرم الجامعي لجامعة الأقصى.

وأكد أبو حلوب أن البدء في المشروع جاء على وجه السرعة تلافيا لسقوط مبنى القاعدات الدراسية القائم حاليا والمهدد بالانهيار في أية لحظة.

وأضاف أن المبنى الجديد سيشهد إقامة خمسة طوابق بمساحة إجمالية قدرها 5500 متر مربع، تضم 34 قاعة دراسية بالإضافة إلى أعمال المداخل والساحات الخارجية للمبنى، مبينا أن المشروع يهدف إلى مواكبة التطور العلمي لدى جامعة الأقصى كإحدى مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية مع مثيلاتها من الجامعات المتقدمة.

جهود تنموية

من جهته قدم نائب رئيس الجامعة د. محمد رضوان شكره وتقديره لجهود قطر الخيرية ودعمها المتواصل للمشاريع التنموية والخدماتيه، معتبراً انجاز هذه المشاريع مكسباً كبيراً لأبناء المجتمع الفلسطيني؛ مضيفا أن هذا المشروع يحقق طموحا وهدفا لكل الفلسطينيين الذين يستفيدون منه كلهم.

ونوه إلى أن قطر الخيرية ما فتئت تساهم في كل ما من شأنه دعم الفلسطينيين؛ مضيفا أن هذا المشروع الذي يمول من قبل برنامج مجلس التعاون لإعادة إعمار غزة بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية، وتقوم على تنفيذه قطر الخيرية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة، بتكلفة إجمالية تزيد عن 5 مليون ريال قطري يحقق أهدافا كبيرة ومركزية في إطار تنمية فلسطين عموما والقطاع بصورة خاصة.

 

سلسلة مشاريع

تجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع يدخل في إطار سلسلة من المشاريع التي ترعاها وتنفذها قطر الخيرية والمتعلقة بدعم قطاع التعليم بغزة، سواء ببناء أو ترميم عشرات المدارس، فضلا عن تزويد نحو 60 مدرسة بالمختبرات العلمية، بقيمة مالية تزيد عن 5 مليون ريال قطري.

ومن أكثر العراقيل التي واجهت المشروع هو الحاجة للتنسيق مع الجهات المختصة لأجل السماح بدخول المواد الخام اللازمة، على ضوء إغلاق المعابر بفعل الحصار المفروض على قطاع غزة.

أنظمة الكتروميكانيكية

وإلى جانب ذلك كله تدعم قطر الخيرية مشروع طاقات للبحث العلمي بقيمة مالية تزيد عن 7 مليون ريال، إضافة إلى مشروع تزويد المدارس بالطاقة الشمسية، وهو ايضا تزيد تكلفته عن 5 مليون ريال قطري.

وإضافة إلى ذلك تقوم قطر الخيرية بتنفيذ عدة مشاريع تنموية وتطويرية الى جانب المشاريع الإغاثية، حيث تقوم بتنفيذ مشروع تجهيز المستشفيات بمعدات وأنظمة الكتروميكانيكية، ومشروع تزويد المستشفيات بمولدات مع تأهيل شبكة الكهرباء، إضافة إلى مشروع إنشاء محطة الإسعاف والطوارئ المركزية في مدينة غزة، وقد تم التوقيع مؤخرا مع تحالف مجموعة من الشركات الاستشارية المحلية والدولية، لتجهيز المخططات التفصيلية لمبنى مستشفى الباطنة بمجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة، حيث سيكون مبنى مستشفى الباطنة أكبر مبنى صحي في قطاع غزة وتصل سعته إلى 432 سريرا.

وقد بلغ إجمالي الموازنة المالية المخصصة لتنفيذ المشاريع الصحية حاليا في قطاع غزة أكثر من 37,5 مليون ريال، ويأتي هذا الأمر إدراكا من قطر الخيرية لأهمية التدخل المتكامل في شتى القطاعات وعلى رأسها القطاع التعليمي والصحي اللذان يعتبران من أهم القطاعات الإنسانية وأكثرها احتياجا وأولوية.