الشرطة المجتمعية وقطر الخيرية تستقبلان حجاج بيت الله الحرام

الشرطة المجتمعية وقطر الخيرية تستقبلان حجاج بيت الله الحرام


04/10/2015 |


  • المهندي: درجت وزارة الداخلية على استقبال الحجاج سنويا بهدف زيادة فرحتهم وتوطيد صلات الارحام وخلق روح التسامح والمحبة
  • اليافعي: ان آفاق التعاون والتنسيق بين قطر الخيرية والقطاع الحكومي تتطور بشكل مضطرد لتشمل مجالات شتى

استقبلت إدارة الشرطة المجتمعية وقطر الخيرية حجاج بيت الله الحرام للعام الهجري 1436هـ، بمطار حمد الدولي، وذلك بهدف بث روح المحبة وتعزيز قيم التراحم بين فئات المجتمع المختلفة.

وقد جاء ذلك تواصلا للشراكة القائمة بين الجهتين التي تصب في تنمية وتطوير المجتمع المحلي وفق استراتيجية تكاملية تشمل التنمية الثقافية والمجتمعية والاقتصادية.

الشراكة المجتمعية

وقد أشار السيد عبد الناصر الزهر اليافعي مدير التنمية المحلية بقطر الخيرية بأن تنظيم مبادرة لاستقبال حجاج بيت الله الحرام للعام الهجري 1436هـ وللمرة الثانية مع إدارة الشرطة المجتمعية تأتي ايمانا من قطر الخيرية بأهمية الشراكة المجتمعية والتعاون مع الجهات الرسمية في تحقيق الأهداف التنموية والإنسانية داخل الدولة.

وأضاف اليافعي أن آفاق التعاون والتنسيق بين قطر الخيرية وإدارة الشرطة المجتمعية التابعة لوزارة الداخلية بصفة خاصة والقطاع الحكومي على وجه العموم تتطور بوتيرة مضطردة لتشمل كافة مجالات الخدمة المجتمعية وجهود التوعية والتدريب والاستشارات وتنفيذ مشاريع ذات أثر اجتماعي مباشر؛ منوها إلى أن إكرام الضيف قيمة متجذرة في المجتمع القطري وفي ثقافته الأصيلة.

التسامح والمحبة

وبدوره صرح العقيد أحمد زايد المهندي مدير إدارة الشرطة المجتمعية قائلا: للموسم الثاني تستقبل الشرطة المجتمعية في إطار شراكتها مع قطر الخيرية الحجاج القادمين من بيت الله الحرام، منوها إلى أن وزارة الداخلية ممثلة في إدارة الشرطة المجتمعية درجت على اقامة هذه المبادرة سنويا؛ بهدف زيادة فرحة الحجيج وتوطيد صلات التراحم وخلق روح التسامح والمحبة بين أفراد المجتمع، مواطنين ومقيمين على حد سواء.

وأعرب المهندي عن بالغ شكره لقطر الخيرية على جهودها المقدرة التي بذلتها في وقت قياسي لتوفير هدايا الحجيج، كما اثنى على إدارة مطار الدوحة الدولي على توفيرها التسهيلات اللازمة التي أفضت إلى انجاح المبادرة وتحقيق الأهداف المرجوة منها.

ونوه المهندي بالشراكة القائمة بين قطر الخيرية والشرطة المجتمعية؛ مؤكدا أنها تهدف إلى تعزيز الشراكة المجتمعية، مبينا أن هذه الشراكة تبرز بصورة خاصة في المواسم الدينية مثل رمضان وموسم الحج.

وختم السيد المهندي تصريحه بقوله إن إدارة الشرطة المجتمعية على استعداد لتوسيع مظلة شراكتها مع قطر الخيرية، ليستفيد منها أكبر عدد ممكن من المواطنين وعلى كافة الأصعدة.

انطباعات الحجيج

وقد عبر عدد من الحجاج الذين تم استقبالهم في مطار الدوحة الدولي في اطار المبادرة عن بالغ سرورهم وغبطتهم على تلك المبادرة الكريمة التي تعكس قيم الشعب القطري النبيلة، معربين عن عظيم شكرهم وامتنانهم لإدارة الشرطة المجتمعية وقطر الخيرية على تنظيمهما لهذه المبادرة؛ معبرين في ذات الوقت عن سرورهم وسعادتهم بهذا الاستقبال.

وقد أشاد صحفي الجزيرة عبد الصمد ناصر الذي كان من بين الحجاج بهذه المبادرة؛ قائلا إن قطر الخيرية والشرطة المجتمعية بهذا الاستقبال جعلوا الحاج فعلا يشعر بالدفء وباحتضان أهله له.

من جهته عبر الشيخ شقر الشهواني عضو بعثة الحج القطرية عن شكره لقطر الخيرية والشرطة المجتمعية على هذه المبادرة الكريمة؛ مضيفا أن قطر الخيرية اعتادت أن تقوم بمثل هذه الأعمال التي تدخل السرور إلى قلوب المستفيدين منها.

يشار إلى أنه قد تمت شراكات سابقة بين قطر الخيرية وإدارة الشرطة المجتمعية في مجال البرامج التوعوية والمعارض الامنية والبرامج الجماهيرية التي أقامتها خلال الاعوام الماضية، إضافة إلى تنظيم استقبال الحجاج في الموسم الماضي 1435 هـ بمطار حمد الدولي ومنفذ أبو سمرة.

 

يمكنكم المساهمة في دعم مشاريع قطر الخيرية داخل قطر من خلال الرايط : اضغط هنا