قطر الخيرية تنظم أنشطة طلابية بالتعاون مع "صحبة" التربوي

قطر الخيرية تنظم أنشطة طلابية بالتعاون مع "صحبة" التربوي


21/10/2015 |


قام مشروع "صحبة التربوي" بإشراف من الإدارة التنفيذية للتنمية المحلية بقطر الخيرية، بتنفيذ برنامج متنوع شمل جوانب ثقافية وتربوية ورياضية لصالح 60 طالبا من المرحلتين الإعدادية والثانوية.

وقد تمّ تنظيم هذا البرنامج في "مدرسة أبو بكر الصديق الإعدادية المستقلة للبنين"، وشارك فيه ستون طالبا، وكان جميع الطلاب المستفيدين من المرحلتين الثانوية والإعدادية، وتتراوح أعمارهم بين الـ12 والـ15 سنة.

جيل ريادي

ويأتي هذا البرنامج انطلاقا من إيمان قطر الخيرية والقائمين على مركز "صحبة التربوي" بضرورة صقل مواهب المستفيدين وفق قيم البرنامج التربوية الفاعلة التي تهدف إلى إعداد جيل ريادي من الطلاب القطريين المعتزين بدينهم وعاداتهم الاجتماعية وقيمهم الإسلامية الأصيلة.

وقد بدأت أنشطة هذا البرنامج بمدرسة أبو بكر الصديق الإعدادية المستقلة للبنين حيث توزع المشاركون إلى أربع مجموعات؛ لتبدأ بعد ذلك الأنشطة والفقرات التي كان استهلالها بالملعب الصابوني.

 وقد أشرف الأستاذ عبد الفتاح عماد على دوري في كرة القدم بين الفرق المشاركة، وكانت المنافسة شديدة بين هذه الفرق، حيث قضوا وقتا مسليا مارسوا فيه الرياضة، متمثلين قيم التعاون وتحمل المسؤولية وبناء الفريق.

احترام الآخرين

كما قام الأستاذ أيمن دياب خميس بإلقاء محاضرة عن قيمة احترام الآخرين أكد فيها على أهمية هذه القيمة في حياة الطالب ومدى أثرها على سلوكه لو التزم بها، مدعِّما حديثه بالعديد من الأدلة من القرآن والحديث وسير السلف الصالح.

وذكر السيد أيمن قصة تعامل إبراهيم مع أبيه الكافر واحترامه له رغم كفره، كما ذكر العديد من الأحاديث، وكيف كان النبي صلى الله عليه وسلم يتعامل مع الناس ويحسن إليها مهما كانت وكيف كانت.

وبعد المحاضرة ذكر كل مشارك ما استخلصه منها من فائدة وعبرة؛ معلنين أنهم سيحرصون كلهم على احترام الآخرين وتقديرهم؛ استجابة لأوامر الشرع، وتأسيا بالنبي صلى الله عليه وسلم.

وقد أثنى السيد عبد الله الشيب، مسؤول برنامج صحبة التربوي على التجربة، مؤكداً أنها فرصة جيدة لتنمية قدرات المشاركين، بما يؤهلهم مستقبلاً للاعتماد على أنفسهم، إلى جانب دعم الكثير من القيم التربوية التي تحرص قطر الخيرية على نشرها في المجتمع المحلي.

تشجيع المبادرات

تجدر الإشارة إلى قطر الخيرية ترعى مجموعة برامج تربوية جديدة لصالح شرائح الأطفال والشباب في دولة قطر بغرض تعزيز القيم وإعداد الكفاءات وتشجيع المبادرات القطرية التي تخدم هذه التوجهات، ومن بينها برنامج "صحبة التربوي"

وقد نظم برنامج "صحبة" في الفترة الأخيرة وبإشراف من قطر الخيرية رحلة علمية إلى الشارقة تحت شعار "نحو القمة" شارك فيها 15 طالبا، من المنتسبين للمرحلة الإعدادية، بالإضافة إلى المشرفين، وقد دامت الرحلة 5 أيام.

وتندرج الرحلة في إطار برنامج "صحبة التربوي" الرامي إلى صقل مواهب المستفيدين وفق قيم البرنامج التربوية الفاعلة التي تهدف إلي إعداد جيل ريادي من الطلاب القطريين المعتزين بدينهم وعاداتهم الاجتماعية وقيمهم الإسلامية الأصيلة.

وقد تضمنت العديد من الفعاليات والبرامج الهادفة التي يستفيد منها الطالب، وتعزز لديه روح العلم والتعلم، كما تساهم كذلك في تنمية مجموعة من القيم لديه ومن أهمها قيمة الشجاعة والقيادة والإيثار والعمل الجماعي، إضافة إلى القيمة الدينية المتمثلة في تدريب الطلاب على صلاة الفجر جماعة بإمامة أحدهم، لتعويدهم على القيادة، وجلوسهم مع المشرفين عليهم يذكرون الله تعالى ويتعبدون بالأذكار الصباحية؛ لتكن لهم حصنا في يومهم وتصحبهم معية الله تعالى وحفظه.

وبرنامج "صحبة" برنامج تربوي لطلاب المرحلة الإعدادية، يهدف إلى تطوير معارف الطلاب وقدراتهم العلمية وتعزيز القيم الأخلاقية لديهم، لإحداث التغيير الإيجابي في نفوسهم والمجتمع، كما يهدف كذلك إلى تعزيز القيم السلوكية الإيجابية في نفوسهم، وغرس قيم التواصل بين الأسرة والمدرسة والطلاب وأقرانهم، والتأكيد على ثوابت المجتمع القطري ومرتكزاته وهويته، وخلق مناخ متميز من الترفيه والتربية العلمية، وتنمية روح الولاء والانتماء للدين والوطن.