انطلاق فعاليات الملتقى السنوي للمكاتب الميدانية

انطلاق فعاليات الملتقى السنوي للمكاتب الميدانية لقطر الخيرية


14/12/2015 |


  • الرئيس التنفيذي: المكاتب الميدانية تعتبر الخط الأول ومركز  ثقل قطر الخيرية لذلك نسعى لتطويرها بصورة أفضل
  • المدير التنفيذي لإدارة العمليات: سنقوم في الفترة القادمة بافتتاح عدد من المكاتب الجديدة في كل من :  المغرب – الأردن – تركيا – النيبال – الهند – سريلانكا – غانا .

بدأت يوم أمس فعاليات الملتقى السنوي للمكاتب الميدانية التابعة لقطر الخيرية، تحت شعار " نلتقي لنرتقي " والذي يستمر حتى الخميس القادم، بهدف  تعزيز وتفعيل التنسيق بين المقر الرئيس لقطر الخيرية والمكاتب الميدانية لها، والرفع من قدرات العاملين فيها.

تعزيز الثقة

وفي الحفل الافتتاحي لأعمال الملتقى رحب الرئيس التنفيذي لقطر الخيرية يوسف بن أحمد الكواري بمدراء وموظفي المكاتب الميدانية، متقدما إليهم بالشكر الجزيل على جهودهم الكبيرة التي يبذلونها من أجل تقديم الإغاثات العاجلة وتنفيذ المشاريع التنموية ومتابعة كفالات الأيتام والأسر المتعففة وطلبة العلم في إطار الرعاية الاجتماعية، معتبرا أنهم "الخط الأول ومركز  ثقل قطر الخيرية" ، لأنه من خلالهم  تبرز آثار  قطر الخيرية، والفرق الذي تحدثه في حياة المجتمعات الفقيرة، وبهم تتعزز ثقة المحسنين بالجمعية بصورة أكبر.

وقال الكواري : إن هذا الملتقى يعد  فرصة ثمينة لتعزيز التنسيق بين المقر الرئيس لقطر الخيرية والمكاتب الميدانية لها، إضافة إلى  تطوير العمل بصورة أفضل، ورفع قدرات الموظفين بشكل أكثر احترافية، كما يمكن أن يكون مكانا لتلاقح الأفكار وتبادل الخبرات.

توسيع المكاتب

وفي كلمته بالحفل الافتتاحي ركّز  المدير التنفيذي لإدارة العمليات في قطر الخيرية فيصل راشد الفهيدة  على أهمية عقد الملتقى قائلا : ننظر  بأهمية بالغة إلى ملتقى المكاتب الميدانية، لأننا نأمل أن يسهم في عملية التطوير التي نؤكد عليها في قطر الخيرية، مشددا على ضرورة أن يستثمر في مراجعة الخطط الاستراتيجية للمكاتب الميدانية  واعتماد الخطط السنوية الخاصة بها، والتدريب العملي على أنظمة قطر الخيرية، حسب الحاجة والأولوية، وتبادل الخبرات فيما بين هذه المكاتب، والإفادة من  ورش العمل والمحاضرات التي تُقدّم من خلاله.

وأضاف: إن خطة قطر الخيرية تسعى للتوسع في المكاتب الميدانية لذا فإضافة إلى المكاتب المتوفرة حاليا والبالغ عددها 19 مكتبا، سنقوم في الفترة القادمة بافتتاح عدد من المكاتب الجديدة في كل من :  المغرب – الأردن – تركيا – النيبال – الهند – سريلانكا – غانا .

من جهتهم عبر عدد من مدراء المكاتب الميدانية المشاركين في الملتقى عن مدى أهمية هذا الملتقى وضرورته لتحسين وتطوير العمل الميداني؛ حيث قال السيد كرم زينهم مدير مكتب قطر الخيرية بإندونيسيا إن مثل هذا الملتقى ضروري لتطوير أداء المكاتب، واطلاع العاملين فيها على نظم الجمعية وطرق عملها.

وأضاف السيد زينهم إن قطر الخيرية دأبت على تطوير مهارات ومستويات العاملين فيها عموما ، والميدانيين منهم بصورة أخص؛ مما انعكس بالإيجاب دائما على أداء المكاتب الميدانية.

كما عبر السيد محمد حسين مدير مكتب قطر الخيرية بالصومال عن أمله في نتائج هذا الملتقى التي سيخلص لها؛ حيث يتيح الفرصة للعاملين بالمكاتب الميدانية كي يطَّلعوا على المنظومة العملية لقطر الخيرية، منوها إلى أن هذا الملتقى أيضا يوفِّر للمكاتب الميدانية فرصة الاستفادة من بعضها.

وأشار السيد حسين إلى أنه يأمل أن تتواصل مثل هذه الملتقيات وتتعدد في المستقبل؛ مؤكدا على أن ذلك من شأنه أن يرفع من أداء المكاتب ميدانيا، ويسهم في تأديتها للرسالة الإنسانية لقطر الخيرية.

تطوير العمل

وتمتاز قطر الخيرية بوجود 19 مكتبا لها عبر العالم، مما يسهل عليها سرعة تدخلها في حالة الإغاثة العاجلة عند وقوع الكوارث، ومتابعة مشاريعها الإنشائية والتنموية في المجالات المختلفة، والإشراف عن قرب على مكفوليها من الأيتام وطلاب العلم وذوي الاحتياجات الخاصة والأسر المحتاجة في إطار الرعاية الاجتماعية.

ويتضمن جدول الملتقى السنوي للمكاتب الميدانية الذي يعقد في الفترة من  17-13 ديسمبر الجاري مناقشة عدد من الموضوعات وورش العمل من ضمنها تقييم الخطة الاستراتيجية السابقة لقطر الخيرية وتطوير الإطار العام للخطة الاستراتيجية الحالية من 2015 ـ 2019 ، ونظام الشراكة والتعاون وحشد الموارد ، وآليات التواصل بين المقر الرئيس والمكاتب الميدانية ، ونظام البرامج والتخطيط، والنظام المعلوماتي لقطر الخيرية ، ونظام متابعة المشاريع ، وإدارة المشاريع الإنشائية، ونظام التأهب والاستجابة للكوارث، والجودة وأثرها على كفاءة العمل ورضا العملاء،  ومناقشة خطط 2016 للمكاتب الميدانية ، وغيرها من الموضوعات والقضايا التي من شأنها تطوير آليات العمل على مستوى المكاتب الميداني لقطر الخيرية.

ويحضر الملتقى ممثلون عن المكاتب الميدانية لقطر الخيرية وعددهم 19 مكتبا وهم : السودان، فلسطين، مالي، موريتانيا، الصومال، البوسنة ، ألبانيا، كوسوفا، باكستان، اندونيسيا، بنجلادش، بوركينافاسو ، النيجر، اليمن، تونس، جزر القمر ، كينيا، وتشاد، وجيبوتي، علماً أن الإدارة التنفيذية للعمليات بصدد فتح مكاتب ميدانية جديدة في كل من :المغرب ، الأردن، تركيا، النيبال، الهند، سريلانكا و غانا.

 

يمكنكم المساهمة في دعم مشاريع قطر الخيرية من خلال الرابط : اضغط هنا

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019