قطر الخيرية تفوز بعضوية "الاستشارية الصحية" باليمن

قطر الخيرية تفوز بعضوية "الاستشارية الصحية" باليمن


01/03/2017 | شركاؤنا


  • الزعيم: الشراكة مع المجموعة تسهل العمل الإنساني والتحرك في اليمن.
  • مكتب قطر الخيرية شريك أساسي في ستة مجموعات تنسيقية تابعة للأمم المتحدة

 

تقديرا لجهودها في مجال الصحة باليمن حصل مكتب قطر الخيرية باليمن على عضوية المجموعة الاستشارية لكتلة الصحةcore group  التي تمثلها منظمة الصحة العالمية "اليونيسيف" التابعة للأمم المتحدة.

وتم اختيار مكتب قطر الخيرية باليمن من بين 50 منظمة محلية ودولية عاملة في مجال الصحة تنافست على نيل عضوية هذه المجموعة الدولية الهامة.

وتعتبر المجموعة التابعة للأمم المتحدة، النواة المركزية التي تقود هيكلة الصحة وفقا لاستراتيجيات الكتلة وسياساتها, حيث يقرر أعضاء هذه المجموعة أولويات مجمل التدخلات في القطاع الصحي باليمن.

ثقة أممية

وقال مدير مكتب قطر الخيرية في اليمن السيد نصر قائد الزعيم إن قطر الخيرية ممثلة في مكتبها باليمن استطاعت، في فترة وجيزة، نيل ثقة اللاعبين الأساسين في المجال الإنساني, خصوصا ما يتعلق بالصحة، حيث تم اختيار قطر الخيرية، ضمن عشر منظمات عاملة باليمن بناء على معايير متعددة، أهمها: حجم الأنشطة والقدرات والإمكانيات، والجهود المبذولة لمساعدة اليمنيين في مجال الصحة، وهو ما توفر في جهود قطر الخيرية من خلال مكتبها باليمن، الأمر الذي ساعد في اختيارنا لعضوية مجموعة CORE GROUP.

وأضاف الزعيم أن نيل قطر الخيرية لعضوية هذه المجموعة يمثل هذا إنجازا جديدا لمكتب قطر الخيرية في اليمن، علما أن المكتب شريك أساسي في ستة مجموعات تنسيقية تابعة للأمم المتحدة, وتعزيزا لدوره كشريك دولي فاعل في تنفيذ ودعم الأنشطة والتدخلات الصحية في اليمن.

وأشار إلى أن ذلك يعتبر دلالة على ثقة الجهات الأممية بقطر الخيرية كشريك مهيئ للقيام بالمهام الإنسانية النبيلة بحرفية عالية ومهنية كبيرة، خاصة في أوقات الكوارث, كما يعتبر ترجمة للدور الريادي الإنساني لمكتب قطر الخيرية في اليمن وحضوره الفعال ونشاطه مع الكتلة الصحية، بالإضافة إلى كونه يعزز علاقات قطر الخيرية مع منظمات الأمم المتحدة، والمنظمات المحلية والدولية، مما سينعكس على أداء المكتب وعمله في مجال تقديم الإغاثة الإنسانية العاجلة للشعب اليمني.

تدخلات مهمة

يشار إلى أن قطر الخيرية شريك أساسي في ستة مجموعات تنسيقية تتمثل في : " الأمن الغذائي, الصحة، الغذائية، الإيواء، المياه والاصحاح البيئية، التعليم"، وتلعب دورا أساسيا في إغاثة الشعب اليمني في هذه المجالات، خصوصا ما يتعلق بالصحة.

وقد تدخلت قطر الخيرية أكثر من مرة، وفي أكثر من منطقة، لتوفير المستلزمات الطبية للمستشفيات وترميم بعضها، ورعاية دار الشفقة لأمراض السرطان، وكان آخر أنشطة قطر الخيرية الإغاثية في المجال الصحي باليمن إطلاق حملة صحية عاجلة زودت بموجبها 6 مراكز طبية رئيسية بمحافظة الحديدة، يستفيد من خدماتها الطبية العلاجية والوقائية ما لا يقل عن 120000 ألف شخص، مما أسهم في تحسين الوضع الصحي للمناطق المتضررة في الحديدة، خصوصا مديريات الشريط الساحلي: مثل "باجل، وبيت الفقيه، الجراحي، حيس، الخوخه، المراوعه"، حيث تم تزويد مستشفياتها بالأدوية الأساسية والمستلزمات الطبية، حسب النظام المعتمد للمراكز الطبية المعتمدة من وزارة الصحة العامة والسكان، وتقديم المساعدات العلاجية للحالات الصعبة التي لا يتوفر علاجها بالمحافظة، بالإضافة إلى توفير الأدوية والمستلزمات الطبية، وعلاج الأطفال والنساء المصابين بسوء التغذية، وتقديم الخدمات الطبية التخصصية للحالات الطارئة.

وتعمل قطر الخيرية في العام الحالي 2017 على تغطية معظم المحافظات المنكوبة بمشاريع إغاثية وصحية، وفاء من الشعب القطري لإخوانهم اليمنيين، مؤكدة أن الحملات الصحية والإغاثية لها مستمرة بما يعود على الشعب اليمني بتوفير الخدمات الصحية، خصوصا في أماكن تجمع النازحين.

 

كما يمكنكم المساهمة في دعم مشاريعنا التنموية حول العالم من خلال الرابط : اضغط هنا

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019