الرئيسية أفكار عملية للصدقة حلول رقمية للتبرع ومشاركة المحتاجين فرحة عيد الأضحى

حلول رقمية للتبرع ومشاركة المحتاجين فرحة عيد الأضحى

2022-06-26
حلول رقمية للتبرع ومشاركة المحتاجين فرحة عيد الأضحى

حلّ موسم ذي الحجة والأضاحي. موسم كله خير وبركة. تتحققه فيه معاني التكافل والتراحم عملياً. فهو موسم مشاركة الفقراء والمحتاجين أوقاته السعيدة. فمنا من يتصدق بأضحيته ليطعم أسرة متعففة أو مشردة ومنا من يكسو أطفالاً فقراء، أو يخصص عيديته هذا العام للأيتام. لكن في ظل الظروف الحالية الناجمة عن الوباء، ينطلق أغلبنا في رحلة البحث عن أنجع الطرق وأيسرها للتصدق خلال أيام ذي الحجة وعيد الأضح المبارك. لذلك تظل الحلول الرقمية للتبرع من أكثر الوسائل التي بدأت تعرف انتشاراً متزايداً بين المسخدمين في منطقتنا.

فهي أكثر فاعلية واختصارا للجهد والوقت، لتمنح المتصدق فرصة أن ينعم بأجواء العيد بين أهله ويسعد أن وفقه الله بإطعام أسرة فقيرة أو كسوة أطفال أيتام أو فئات أخرى هي من أشد الناس حاجة إلى من يتذكرهم خلال العيد.



1. تحديث جديد لتطبيق قطر الخيرية

أطلقت قطر الخيرية تطبيقها الرسمي بشكل جديد كلّياً ليلائم تطلعات المتبرع المستخدم ويمنحه تجربة أكثر سهولة ومرونة في عمل الخير، توازن بين بساطة واجهة التصميم والسرعة في عرض النتائج التي تتوافق مع اهتماماته.  

من مميزاته أنه يساعد المتبرع على استخدام التطبيق بأريحية أكبر عند تفاعله مع التبرعات المختلفة (تبرعات مباشرة، الحملات، المشاريع، الكفالات، المبادرات …)، بالإضافة إلى لتسهيل إظهار التبرعات التي تتوافق مع اهتمامات المتبرع بمجرد تشغيله للتطبيق.



2. تبرع بأضحيتك عبر موقع قطر الخيرية

يظل موقع قطر الخيرية هو البوابة الأفضل للبترع لمختلف أبواب العمل الخيري والإنساني سواء داخل قطر وعبر الكثير من الدول حول العالم.

وقد أطلقت قطر الخيرية صفحة خاصة بموسم الأضاحي لهذا العام، تجعل من التبرع لمختلف المشاريع والحملات لا تستغرق سوى دقائق قليلة.

ويكفي للمتبرع اختيار الدولة التي ينوي التبرع فيها وعدد أفراد المضحين. ثم تتبرع بقيمة الأضحية وينجح بإطعام فقراء ومساكين ينتظرون أضاحي أهل الخير ليسعدوهم يوم العيد.  

وقد راعت قطر الخيرية أعلى درجات الحماية للمعلومات الخاصة بالمتبرعين (الشخصية وبيانات الدفع) عبر خدماتها الرقمية.



3. المطوية الأَضاحي: حلول تفاعلية للتبرع وإسعاد الآلاف

اكتسبت قطر الخيرية خبرة تراكمية تمتد لسنوات طويلة في إدارة الحملات الضخمة والمشاريع الكبيرة، خلال المواسم الكبيرة، مثل موسم رمضان وموسم الأضاحي.

بالإضافة إللى شبكتها الدولية المتمثلة في مكاتبها الميدانية وشركاءها المحليين. فقد مكنها ذلك من العمل بفعالية أكثر وسرعة في التنفيذ.

وقد وفرت لهذا العام (2022) مطوية تفاعلية للتبرع بأضاحي العيد بشتى أصنافها. يمكن فاعلي الخير من الوصول بضغط زر إلى الفقراء والمحتاجين في قطر وعبر 35 دولة حول العالم.



قد تهتم بالإطلاع على مواضيع مشابهة

اترك لنا تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.