تبرع لإغاثة المنكوبين| ساهم في حملات إغاثة | أنقذوا المنكوبين

إغاثة

منذ فجر التاريخ تواجه البشرية الكثير من التحديات والأزمات، مثل الحروب والنزاعات والكوارث الطبيعية، التي تتسبب في موت المئات وتشريد الآلاف، يجدون أنفسهم من دون مأوى وفي أمسّ الحاجة إلى الرعاية الصحية والنفسية. و"قطر الخيرية" من الهيئات الرائدة في تنظيم حملات الإغاثة خلال الظروف الطارئة، وندعوك إلى الانضمام إلينا في مشاريعنا عبر التبرع لإغاثة الملايين حول العالم ممن حاصرتهم الأخطار من كل حدب وصوب، ودفعتهم إلى ترك منازلهم لبلوغ أي مكان قد يشعرون فيه ببعض الأمان.

ريادة "قطر الخيرية" في مشاريع الإغاثة

بالرغم من الأسى الذي نشعر به والألم الذي يعتصر قلوبنا أثناء أداء واجبنا وسط مشاهد الخراب والدمار وأنين الثكالى والمصدومين، إلا أن صدورنا تمتلئ فرحاً أن أعاننا الله على إسعاف جريح أو رعاية لاجئ ومنح بعض الأمان لطفل مشرد. وهذا أقل ما يمكن أن نقدمه لأناس هم شركاؤنا في الدين أو الإنسانية. لذلك من واجبنا أن نكون على استعداد دائم للتكفل بهذه الحالات الطارئة عبر تنظيم حملات الإغاثة التي تهدف إلى: ● توفير الغذاء والماء الصالح للشرب ● إعادة بناء المنازل ومختلف البنايات المتضررة ● إعادة بناء المدارس وتوفير كافة مستلزمات عودة الطلبة إلى مقاعد الدراسة ● إسعاف المصابين وتوفير المعدات الطبية والأدوية الكافية. ● توفير الملاجئ والمخيمات المؤقتة التي من شأنها حفظ كرامة البشر. ادعم حملاتنا الإغاثية التي تشرف عليها مكاتبنا عبر العديد من دول العالم.