تبرع لدعم المشاريع التعليمية - لمحاربة الأمية في الدول النامية

ساهم في دعم التعليم

التعليم هو المحرك الأساسي في بناء المجتمعات ونشأة الحضارات، ومن أهم العوامل التي تساعد على التطور. وبالتعليم أيضاً تفوقت أمم عن أخرى واحتلت الصدارة في التنمية وفي مختلف مناحي الحياة. والأعظم من ذلك كله هو أن التعليم حق من حقوق الإنسان الأساسية وهدف من الأهداف الإنمائية للألفية التي وضعتها الأمم المتحدة واتفقت عليه بلدان العالم لتلبية احتياجات الفئات الأكثر هشاشة في جميع أنحاء العالم.

تبرع لتعليم الأطفال

وبالرغم من هذه الأهمية العالية والأدوار البارزة للتعليم، لا تزال الأمية تشكل 17% من سكان العالم ولا يحسن 126 مليون شابٍ القراءة والكتابة والأخطر هو أن 58 مليون طفل في سن الدراسة الابتدائية - أكثر من نصفهم من الفتيات – خارج المدرسة، مما يهددهم مخاطر الاستغلال عبر منافذ مختلفة منها عمالة الأطفال وزواج الأطفال بالإضافة إلى مشكلة الفقر التي قد تلاحقهم طوال الحياة. تؤمن قطر الخيرية بأن البشر سواء في الحصول على الحقوق الأساسية التي من ضمنها الحق في التعليم؛ فالجميع لديه حق الحصول على تعليم جيد بغض النظر عن الجنس واللون والدين والعرق والجنسية وغيرها من الاعتبارات الأخرى. تبذل قطر الخيرية كل المجهودات في سبيل توفير التعليم للجميع عبر إطلاق مختلف المشاريع التعليمة في كثير من الأماكن الفقيرة للنهوض بالفئات الأكثر احتياجا وتحقيق التنمية المستدامة.

إختر نوع مشروعك

 

ساهم في مشروع

نحن في "قطر الخيرية"، وإيماناً منا بمبادئنا المستمدة من شريعتنا الإسلامية ، التي نتشارك فيها مع كل الخيّرين، نرى أنه من واجبنا أن نساعد المحتاجين

ساهم في مشروع

 

تكفل بمشروع

بدعم من قطر الخيرية، يمكنك الآن أن تطلق في مشروعك الخيري، لتدعم قضيتك التي ترى أن من شأنها أن تساعد العديد من الناس في جميع أنحاء العالم.

تكفل بمشروع

 

ارسل هدية

ما أجمل أن يمتد أثر الهدية.. فتكون لمن أهدى رضىً.. ولمن أهديت إليه سعادة اختر من بين مشاريع خيرية متكاملة

 

ثَـوَابْ

أشخاص أعزاء على قلبك ... أحبتك وأقاربك وأصدقاؤك الذين تعلقت بهم وسعدت بمعرفتهم ... وتحتار في كيفية رد الجميل لهم.

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019