بيوت فقراء

بيوت فقراء

تنتشر التجمعات السكنية الفقيرة والعشوائيات في الدول التي تعرف أزمة سكن حادة. إذ تتحول غالبية تلك الأحياء إلى أوكار لانتشار الجريمة بشتى أنواعها. كما فاقمت أزمة اللاجئين في الكثير من الدول من معاناة الملايين الذي أصبحوا من دون مسكن ولا مأوى. فعدد اللاجئين في دول مثل العراق وسوريا وميانمار، للأسف الشديد، يزداد كل يوم. ساهم معنا في "قطر الخيرية" لمساعدة الفقراء والتخفيف من معاناتهم حول العالم، عبر إعادة بناء البيوت المتضررة وتشييد أخرى جديدة، ومدّها بكل مستلزماتها الضرورية، كالماء والكهرباء وقنوات الصرف الصحي.

تبرع عبر "قطر الخيرية" لتبني سقفاً يحفظ للأسرة كرامتها

من أعظم الأعمال عند الله هو أن يكون المسلم عوناً لأخيه المسلم دائماً، يعيله على نوائب الدهر. قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من نفّس عن مؤمن كربة من كرب الدنيا نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن يسر على معسر يسر الله عليه في الدنيا والآخرة، ومن ستر مسلماً ستره الله في الدنيا والآخرة، والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه"(رواه مسلم). ونحن في "قطر الخيرية" نتواصل باستمرار مع الحكومات ومختلف الهيئات المحلية والدولية من أجل الحصول على الدعم والتسهيلات اللازمة للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الأسر المحتاجة وتوفير السكن والمأوى لها. كما تتضمن مشاريع "قطر الخيرية" إعادة بناء البنية التحتية لَلمدن المتضررة. تبرع الآن لدعم مشاريع بناء بيوت تعيد الدفء والسكينة إلى ملايين المتضررين حول العالم.

نماذج المشاريع الخاصة

نتعاون مع منظمة اليونيسيف وهيئات إنسانية أخرى، ونعمل دون كلل لتوفير تعليم جيد لكل من يحتاجه في أرجاء المعمورة. أطلقنا 754 مشروعاً في جميع أنحاء العالم، 300 منها لا تزال قيد البناء. ونحن باستمرار بحاجة إلى دعمكم وتبرعاتكم، لكي نصل إلى مجتمعات أخرى بحاجة إلى مد يد العون. وتتضمن مشاريعن