قطر الخيرية تدعم التعاونيات الزراعية بجزر القمر

قطر الخيرية تدعم التعاونيات الزراعية بجزر القمر


24/11/2015 |


في إطار جهودها الموجّهة لمحاربة البطالة من خلال إقامة ودعم المشاريع المدرة للدخل ، والمساهمة في تحسين الوضع الغذائي للمجتمعات الفقيرة،  قام مكتب قطر الخيرية في  جمهورية جزر القمر  بتقديم الدعم لإحدى التعاونيات الزراعية .

وتقع هذه التعاونية الزراعية بمدينة أزيو شمال جزيرة انكازيجي ، ويتكوّن أعضاؤها من شباب بينهم مزارعون وخريجو معاهد زراعية،  وتمثل الدعم الذي قدم للتعاونية بحرث وزراعة حقل  بمساحه 10  هكتارات، وغرس أشجار مثمرة بواقع 1000 شجرة موز  و6000 قصب السكر  و500 شجرة الأناناس ، فضلا عن غرس خضار متنوعة وبطاطس.

وقد تمّ تسليم المعدّات لهذه التعاونية في إطار الدعم المقدم لها من قطر الخيرية في حفل أقامه مكتب الجمعية  في جزر القمر بحضور كل من القائم بأعمال سفارة قطر بالعاصمة القمرية موروني سعادة جابر ناصر النعيمي ، ومفوض وزارة الإنتاج الزراعي بجزر القمر ، ومسؤولين محليين من منطقة شمال جزيرة انكازيجى، ومدير مكتب قطر الخيرية هناك محفوظ  زميرلين .

وفي كلمته بالحفل توجّه  مفوض وزارة الإنتاج الزراعي بجزر القمر بالشكر الكبير لدولة قطر  على جهودها في دعم الشعب القمري، وأثنى على جهود المنظمات الخيرية القطرية ، وفي مقدمتها قطر الخيرية على مشاريعها في مجال مكافحة البطالة والفقر ، وتدعيم الشباب في مجال التعاونيات الزراعية  وتحسين الوضع الغذائي والاقتصادي في البلد، وحث قطر الخيرية على إقامة ودعم المزيد من هذه المشاريع الزراعية.

وفضلا عن دوره في تحسين الوضع الغذائي للشعب القمري ؛ يهدف هذا المشروع  والذي يندرج في إطار المشاريع المدرة للدخل إلى تقليل أمراض سوء التغذية، وتمكين العاطلين عن العمل من المواطنين القمريين من الاعتماد على أنفسهم معيشيا ، والمساهمة في التنمية الريفية ودعم الاقتصاد المحلي ، وينتظر منه الإسهام في زيادة منتوجات الخضار والفواكه وتوفيرها في السوق المحلية، وزيادة دخل المزارعين الفقراء .

وتعتبر الزراعة في جزر القمر تقليدية وترتبط بالأحوال الصعبة وتعتمد على موسم الأمطار، وتتسم بالتكاليف الباهظة للمدخلات مما يجعل الشباب يتخلى عنها ويفضل الهجرة بحثا عن فرصة أفضل.

وسبق لقطر الخيرية أن أعلنت في عام 2012 عن إطلاق  430 مشروعاً من مشاريع التمكين الاقتصادي المدرة للدخل، عبر دعم الأسر الفقيرة بواسطة قروض حسنة لخلق مشاريع اقتصادية صغيرة بتكلفة تقدر (1.268.00) ريال، فضلا عن دعم وتطوير البنية التحتية لمؤسسات دولة الاتحاد القمري، كتوفير مبنى لعقد الاجتماعات الرسمية في موهيلي، وصيانة الطريق الواصل بين مدينتي واناني ونياماشوا (17 كم) بهدف تحقيق التواصل الاجتماعي وتشجيع السياحة في الجزيرة و بتكلفة اجمالية تقدر بـ (8768493) ريال

وكانت قطر الخيرية قد قامت خلال الأعوام القليلة الماضية بتجهيز وصيانة مجموعة من المدارس والمستشفيات في جزر القمر بتكلفة تقدر بأكثر من مليوني ريال قطري، و تشتمل تلك المشاريع  على 26 مدرسة ابتدائية في جزيرة موهيلي تضم 81 فصلا دراسيا بتكلفة تقدر بنحو مليون ونصف مليون ريال قطري تقريبا، بالإضافة إلى صيانة أربع مستوصفات بجزيرة موهيلي تقدر تكلفتها بأكثر من نصف مليون ريال قطري، ويأتي ذلك في اطار الاهتمامات التي توليها قطر الخيرية ولجهودها التنموية والتطويرية في قطاعي التعليم والصحة بحكم دورهما المهم في تمكين المجتمعات .                                                      

الجدير بالذكر أن قطر الخيرية كانت أول منظمة إنسانية قطرية تفتتح لها  مكتبا ميدانيا لها في عاصمة جزر القمر، موروني، عام 2010،  وذلك لتعزيز قدرات اشرافها على المشاريع التنموية والانسانية التي تنوي تنفيذها خلال السنوات القادمة .                                       

 

يمكنكم المساهمة في دعم مشاريعنا في جزر القمر من خلال الرابط : اضغط هنا

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019