فضل الصدقة - تساهم في تحسين حياتهم

الصدقة وأهميتها

كثير منا يعتقد أن الصدقة هي تلك الحركة البسيطة التي يخرج بها الشخص بعض المال من جيبه ليتصدق به على محتاج صادفه على قارعة الطريق، ثم ينتهي الأمر. لكن، قد نكون كبشر في أشد الحاجة إلى إخراج الصدقة أكثر من حاجة الجائع لها ليسد بها رمقه. وأهمية الصدقة تبرز كأحد مظاهر التكافل الاجتماعي التي عرفتها المجتمعات البشرية منذ القدم، التي تهدف إلى بث روح التكافل والإحساس بالآخر بين أفرادها، ويُعبر بها الفرد – مادياً – عن تضامنه ودعمه للفئات المحتاجة. الصدقة عبر قطر الخيرية: باب يسير لعمل الخير طورنا في قطر الخيرية أساليب عصرية لتسهيل عملية التصدق عليك، من خلال شبكة المحصلين أو صناديق التبرع المنتشرة داخل دولة قطر، أو عبر موقعها الإلكتروني وتطبيق الأجهزة المحمولة.

للصدقة فوائد على المتصدق

نحن كبشر مجبولون على فعل الخير. فالإنسان تغمره سعادة لا توصف عندما يشعر أنه قدم مساعدة أو أعان أشخاصاً آخرين يمرون بمحنة أو أزمة، لتصير الصدقة شفاءً لضغوطه النفسية التي قد تعتريه، عبر إشباع حاجته إلى فعل الخير التي أودعها الله فيه. والمسلم ينظر إلى موضوع الصدقة نظرة أشمل من نظرة الآخرين. فالتصدق وإعانة المحتاج من أيسر الوسائل التي تعينه على طاعة الله والتقرب إليه، بل وتدفع عنه البلاء، وينتابه إحساس بالسعادة الغامرة. فتصدقك ببعض الريالات أو الدراهم التي قد لا تلقي لها بالاً قد يكون من أفضل الأعمال التي تترك الأثر الكبير. فقد تفرّج صدقتك عن مهموم، أو تعين دائناً أو تطعم أطفالاً جياعاً، لقول رسول الله-صلى الله عليه وسلم-: " وإن أحب الأعمال إلى الله سرور تدخله على مؤمن، تكشف عنه كرباً، أو تقضي عنه ديناً، أو تطرد عنه جوعاً" (رواه البيهقي وحسنه الألباني). ومن أفضلها الصدقة الجارية التي لا ينقطع خيرها وحسناتها عن المرء حتى بعد مماته.

إختر نوع مشروعك

 

ساهم في مشروع

نحن في "قطر الخيرية"، وإيماناً منا بمبادئنا المستمدة من شريعتنا الإسلامية ، التي نتشارك فيها مع كل الخيّرين، نرى أنه من واجبنا أن نساعد المحتاجين

ساهم في مشروع

 

تكفل بمشروع

بدعم من قطر الخيرية، يمكنك الآن أن تطلق في مشروعك الخيري، لتدعم قضيتك التي ترى أن من شأنها أن تساعد العديد من الناس في جميع أنحاء العالم.

تكفل بمشروع

 

ارسل هدية

ما أجمل أن يمتد أثر الهدية.. فتكون لمن أهدى رضىً.. ولمن أهديت إليه سعادة اختر من بين مشاريع خيرية متكاملة

 

ثَـوَابْ

أشخاص أعزاء على قلبك ... أحبتك وأقاربك وأصدقاؤك الذين تعلقت بهم وسعدت بمعرفتهم ... وتحتار في كيفية رد الجميل لهم.

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019