قطر الخيرية تختتم برنامجها التربوي "نثق فنسعد"

قطر الخيرية تختتم برنامجها التربوي "نثق فنسعد"


15/09/2015 |


  • البرنامج ركز على تعزيز الثقة بالنفس ومواجهة الصعاب في نفوس الطالبات

اختتمت قطر الخيرية لتنمية المجتمع فرع الوكرة ـ نساء برنامجها التربوي "نثق فنسعد" والذي استفاد منه عشرات الفتيات المنتسبات للمركز.

ويركز برنامج "نثق فنسعد" الذي يدخل في إطار برنامج "الثقة في الذات" وتضمن عدة أنشطة متعددة على تعزيز الثقة بالنفس ومواجهة الصعاب، وتغيير لغة الأمهات من أسلوب الأوامر والنواهي إلى أسلوب الحب والاحتواء لدعم ثقة الأبناء بأنفسهم. 

وحضر حفل الاختتام الأستاذة نجاة تراب مدير إدارة الموارد البشرية بقطر الخيرية، والأستاذ حسين خليل حجّي مدير عام مؤسسة أصدقاء ذوي الاحتياجات الخاصة، وتضمن الحفل عروضا ومسرحيات جسدت القيم التي تم التركيز عليها أثناء البرنامج.

استثمار الوقت

وقال السيد علي الغريب نائب مدير إدارة مراكز تنمية المجتمع بالتنمية المحلية بقطر الخيرية بهذه المناسبة إنّ هذه الفعالية الصيفية التي استغرقت شهرا كاملا استفاد منها العديد من الإناث في المراحل العمرية المختلفة، منوها إلى أنها تأتي في إطار حرص مراكز قطر الخيرية لتنمية المجتمع على استثمار أوقات الفراغ في الصيف؛ وذلك بالأنشطة الهادفة التي تجمع بين الترفيه وتنمية القدرات الذهنية والحركية وتطوير المهارات المختلفة.

وأضاف الغريب أن هذا الأنشطة أشرف عليها تربويون مؤهلون، واشتملت عدة دورات متنوعة وزيارات ترفيهية ومسابقات متعددة، وورشات حرفية وتشكيلية تمثل قيمة مضافة للطالبات مكنتهن من استثمار أوقاتهن بالطريقة الأمثل، ونبه إلى أنه ينظم للسنة الرابعة على التوالي.

تدعيم الثقة

وكان البرنامج قد استهل بالتعرف على مفرداته وعرض قوانينه ومكافآته ومحتوياته مع المدربة إيثار التي استعرضت كيف تساهم اللغة الإيجابية في تدعيم ثقة الأم بأبنائها، وكيف تؤثر اللغة السلبية على هدم ثقتهم بأنفسهم 

وقد اشتمل البرنامج الذي تواصل لمدة أسابيع على تمارين كتابية وبطاقات تعليمية ومسابقات حركية ومسرحيات وفيديوهات تغرس في الفتيات ما تستطيع فعله وتتميز فيه؛ لتتقبل ذاتها وتعرف نتائج عدم تقبل الذات، ومعرفة ان لكل منا مزايا وعيوب.

 كما تم التعرض لسلبيات الثقة بالنفس المفرطة، وما تؤديه من غرور، وتحويل نقطة الضعف إلى قوة، وهمية إطلاق القدرات؛ لما تؤديه من تفوق، وتكرار المحاولات للوصول الى النجاح

واستخدام الكلمات الإيجابية التي تعطيها الثقة بنفسها وترك الكلمات السلبية التي تحبطها، وتعزيز ثقة الفتاة واعتزازها بنفسها وبإنجازاتها، وتخطي الصعاب والمعوقات التي تعيق نجاحها في الحياة، وكيفية مواجهة سخرية الآخرين وعدم التأثر بها، ومدى تقدير الله للإنسان عن سائر المخلوقات.

مخيمات مفيدة

الجدير بالذكر أن مراكز قطر الخيرية لتنمية المجتمع قد نفذت خلال عطلة الصيف الماضية عددا من البرامج والمخيمات الصيفية مثل ( لآلئ ومرجان ٦ ) والذي نظمه فرع الريان نساء  لصالح أكثرمن 160 طالبة؛ حيث تم تنفيذ عدد من الورش مع الطالبات مثل ورشة إعادة تدوير ورق الجرائد، وورشة الكروشيه؛ و أولى الخطوات لصنع الملابس والمفارش وقطع الزينة المصنوعة من الصوف وملابس الأطفال وغيرها، إضافة إلى ورشة الرسم على الزجاج والأواني، والديكوباج 3D  .

كما نفذ كذلك فرع الخور ـ نساء لصالح أكثر من 30 فتاة محاضرات في إطار مخيمه "حياتي هدف" بالإضافة الى النشاط التربوي و ورش الفنون الحوارية ومفعول الكلمات السحرية والأعمال اليدوية المتنوعة من ورش الطبخ والتجميل وخط الرقعة والعناية بالشعر وفن الإتكيت وصناعة البخور والتصوير الضوئي ومهارات على الحاسوب، والعديد من الرحلات الأسبوعية الترفيهية والهادفة في الوقت ذاته.

ونفذ كذلك فرع غرافة الريان رجال مجموعة من الفعاليات والأنشطة المتنوعة ضمن برنامجه الصيفي "صيفنا أحلى 2" وضمت هذه الأنشطة معسكرا تربويا تعليميا، ودوري كرة قدم تنافست فيه 6 فرق، وتعليم أساسيات السباحة للطلاب؛ إضافة إلى ورشة عمل عن بر الوالدين، ومحاضرة إيمانية عن التعاون والنظام.

وفي نفس الإطار نفذ فرع الخور ـ رجال برنامجه الصيفي "استمتع وتعلم" وشمل رحلة ترفيهية إلى مدينة الألعاب المائية أكوا بارك شارك فيها 45 مشاركا؛ بالإضافة إلى ورشة فنية بعنوان (الحرق على الخشب) استمرت لمدة أسبوع واستفاد منها 60 مشاركا.

منظمة خيرية مسجلة باسم جمعية قطر الخيرية برقم قيد (6) في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية والإسكان لعام 1992، رقم المنشأة: 01006100

جميع الحقوق محفوظة @لقطر الخيرية 2019