إغاثة عاجلة لليمن | تبرع الآن لليمن | نتكاتف لنمنع الكارثة الإنسانية في اليمن

#إغاثة_عاجلة_لليمن

لنتكاتف لإيقاف الكارثة في اليمن


#إغاثة_عاجلة_لليمن

هل بات الوضع الإنساني الذي يعيشه اليمنيون مصيراً محتوماً يواجهون فيه شتى أصناف الأزمات من مجاعة وأمراض فتاكة لتُضاف إلى يوميات الحرب وقساوتها؟ تقارير إعلامية وأخرى أصدرتها منظمات دولية وأممية تدق ناقوس الخطر من احتمال أن يعرف عام 2018 أسوأ الكوارث الإنسانية في العصر الحديث على اللاجئين والمتضررين من الحرب في اليمن، إذا لم نتكاتف كأشخاص ومنظمات خيرية ودولية لإيقاف الكارثة الإنسانية التي حلت بالشعب اليمني. فشبح المجاعة يحوم على اليمن بسبب تردي الأوضاع الإنسانية الناجمة عن الحرب. حيث أن أكثر من 7 ملايين شخص بحاجة إلى الغذاء. ناهيك عن شح المياه النقية وانعدام شبه كلي للإصحاح البيئي الذي أصبح يشكل مصدر خطر لأكثر من 8 ملايين يمني. وما نجم عن ذلك أيضا من تدهور للوضع الصحي بشكل غير مسبوق، من خلال انتشار الأمراض المعدية والأوبئة الخطيرة، التي يتطلب الأمر سنوات للقضاء عليها، مثل داء الكوليرا الذين يعاني منه أكثر من مليون يمني، ثلث الحالات من الأطفال، ومرض الدفتيريا. حتى أضحى أكثر من 8 ملايين شخص بحاجة إلى الرعاية الصحية خاصة بعد توقف نصف المراكز الصحية عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء. كما أن ليل الشتاء الطويل والقارس يلقي هو الآخر بظلاله لأشهر ليزيد من معاناة أكثر من 4 ملايين لاجئ، هم في حاجة ماسة إلى مختلف أشكال الإيواء والغذاء. لذلك تُطلق قطر الخيرية نداء استغاثة عاجل لكل الأفراد والهيئات والمؤسسات لنساهم معًا بالتبرع للتخفيف من معاناة قرابة 18 مليون شخص من إخواننا اليمنيين الذين هم في أمس الحاجة إلى شتى صنوف الدعم من الغذاء والرعاية الصحية والإيواء.

الدول

اليمن

تبرعات الحملة